توقيع اتفاقية توأمة

2011-05-19 00:00:00

بلدية بيت لحم توقع اتفاقية توأمة مع مدينة لا سيستيرنا في تشيلي

 

بيت لحم - وقعت بلدية بيت لحم يوم الثلاثاء الموافق 17/5/2011 اتفاقية توأمة

مع مدينة لا سيستيرنا التشيلية وذلك في احتفال عُقِدَ في دار بلدية بيت لحم.

 

وقّع الاتفاقية عن بلدية لحم رئيس البلدية د. فكتور بطارسة وعن الجانب التشيلي

 رئيس بلدية لا سيستيرنا السيد سانتياغو بيتسارو، بحضور رئيس ممثلية التشيلي

لدى السلطة الوطنية الفلسطينية السيد خورخي أوسا، والنائب في المجلس التشريعي

السيد فايز السقا ورئيس جامعة بيت لحم الأخ الدكتور بيتر براي وأعضاء الفريق الرياضي

 من تشيلي وبمشاركة أعضاء مجلس بلدية بيت لحم.

 

في بداية الاحتفال رحّب د. فكتور بطارسة بالحضور في دار بلدية بيت لحم معبّراً عن

 تقديره للعلاقة التاريخية التي تربط فلسطين بدولة تشيلي حكومةً وشعباً.

 

وأشار بطارسة إلى أنّ تشيلي كانت دوماً السباقة لمناصرة القضية الفلسطينية وقدّمت

الدعم بمختلف الأشكال إلى الشعب الفلسطيني، وأضاف: "نحن فخورون أن تكون

مدينة بيت لحم مدخلاً هاماً لهذه العلاقة الراسخة بحكم أهميتها التاريخية والدينية وروابطها

 القوية سيما وأنّ هناك جالية تلحمية كبيرة في تشيلي".

وأشار رئيس البلدية إلى أنّ هذه الاتفاقية تضيف حلقة جديدة في سلسلة الاهتمام والدعم التشيلي

 للشعب الفلسطيني بشكل عام وتجاه مدينة بيت لحم بشكل خاص.

وأكدّ بطارسة على أنّ الشعب الفلسطيني يريد السلام المبني على الحق واحترام الآخر الأمر

الذي من شأنه أن يبدد ظلام الجدران التي تحيط ببيت لحم، مضيفاً أنّ بيت لحم مرّت بظروف

 صعبة خلال السنوات الماضية إلأ أنّ صمود أهلها وأملهم بالسلام أعاد لهذه المدينة حيويتها.

 واختتم د. فكتور بطارسة كلمته آملاً أن يكون توقيع الاتفاقية هو الخطوة الأولى لعلاقة مثمرة

وبناءّة تمتد من خلالها جسور التعاون وتتعزز أواصر الصداقة بين مدينة بيت لحم ومدينة لا

 سيستيرنا ومؤسساتهما لما فيه من خير ومنفعة لدى الطرفين.

من جانبه حيّا رئيس بلدية لا سيستيرنا السيد سانتياغو بيتسارو فلسطين وشعبها من أعماق قلبه

 واستذكر الرئيس الراحل ياسر عرفات مشيداً بما قام به.

وأشار السيد بيتسارو إلى أنه جاء لبيت لحم حاملاً معه السلام من جميع أبناء تشيلي إلى الشعب

الفلسطيني، مؤكداً على المحبة والعلاقة المتينة التي تربط شعب التشيلي بشعب فلسطين.

وأضاف رئيس البلدية إلى أنّ الفلسطينيين في تشيلي الذين يقدّر عددهم بحوالي 400 الف فلسطيني

 لهم تاريخ عريق في تشيلي، حيث عملوا على مدار مئة عام في نمو تشيلي من مختلف النواحي

 السياسية والاقتصادية والرياضية لذلك فإنّ الشعب الفلسطيني موجود في قلب كل تشيلي.

وعن مدينة لا سيستيرنا أشار السيد سانتياغو إلى أنها بلدة صغيرة تقع وسط سانتياغو،

وعدد سكانها يقدّر بحوالي 100 ألف شخص, وفي هذه البلدة يوجد ملعب ونادي رياضي

من الدرجة الأولى يضم الناشئين من فلسطين؛ هذا الفريق يشكّل جزءاً من تاريخ بلدة لا سيستيرنا

والتشيلي بشكل عام، حيث لعب في بطولات محلية وإقليمية وعالمية عديدة.

وأضاف رئيس البلدية إلى أنّ روح التوأمة مع بيت لحم هي تشجيع لاستقلال فلسطين، وأن يكون

 هناك علاقات تبادل بين الطرفين من مختلف النواحي المدنية والرياضية والثقافية وتنشئة الشباب

 والمرأة وحقوق الإنسان، مشيراً إلى أنه فخور بتمثيل تشيلي وتوقيع هذه الاتفاقية مع بيت لحم،

 حيث وُلِدَ السيد المسيح.

وبمناسبة انشاء هذه العلاقة وتوقيع الاتفاقية بين الطرفين جرى خلال الاحتفال تقديم مبلغ

 (20 الف دولار) مقدّم من النادي الرياضي الفلسطيني في تشيلي إلى جامعة بيت لحم سلّمه رئيس بلدية

لا سيستيرنا إلى رئيس جامعة بيت لحم الأخ الدكتور بيتر براي وذلك من أجل تطوير المرافق المختلفة

 في الجامعة.

وفي هذا الشأن شكر الدكتور بيتر براي شعب تشيلي على تعاونه مع جامعة بيت لحم، التي تعتبر جزءاً

مهماً من مدينة بيت لحم، وشكر أيضاً بلدية بيت لحم لتعاونها ودعمها المستمرين للجامعة.

وأشار السيد براي إلى أنّ جامعة بيت لحم تساهم بدورها في صنع مستقبل فلسطين وأن تُبقي الأمل

لدى أبناء الشعب الفلسطيني، بالإضافة إلى تقديم مستوى عالٍ من التعليم لطلبتها، ومن شان هذا التعاون

 أن يساعد الجامعة في أداء رسالتها.

وفي نهاية الحفل جرى توقيع الاتفاقية وتبادل الهدايا التذكارية.

 

 

مباشر من ساحة المهد