بلدية بيت لحم تنظم اجتماعاً بالشراكة مع بلديات المحافظة والوزارات الشريكة لإطلاع مواطني مدينة العبيدية على تطورات مشروع مسلخ بيت لحم والإجراءات البيئية والصحية التي سيتم العمل عليها في المشروع

2021-06-09 12:41:38
)

اجتمع اليوم الأربعاء الموافق 9-6-2021  المحامي أنطون سلمان رئيس بلدية بيت لحم مع شركاء المشروع من الهيئات المحلية والوزارات المعنية في محافظة بيت لحم, مع مواطني مدينة العبيدية, ممثلين عن المجتمع المحلي في دار بلدية العبيدية لإعلامهم عن مشروع المسلخ النموذجي الذي يقام بتمويل من الصندوق العربي للإنماء الاقتصادي والإجتماعي وبإشراف من شركة العميد للإستشارات الهندسية ودائرة التخطيط والمشاريع في البلدية وأهدافه الصحية والبيئية التي تنعكس على جميع أبناء محافظة بيت لحم بشكل عام وتعود بالمنفعة المباشرة على مدينة العبيدية لتكون خطوة أولى ونموذج للتقدم في البنية التحتية التي تهدف الى تحسين المستوى البيئي والصحي خاصة في موقع الحمرا في واد النار التي تعاني من مشكلة سيل مياه العادمة المكشوف.

 

افتتح الإجتماع رئيس بلدية العبيدية ناجي ردايدة وأعرب عن سعادته بالمبادرة التي قادتها بلدية بيت لحم بإنشاء مشروع وطني بإمتياز يهدف أولا الى حماية صحة المواطن في كافة مناطق محافضة بيت لحم  وثانياً يدعم صمود سكان منطقة واد النار بشكل خاص متمنياً أن يكون مشروع المسلخ حجر الأساس ويفتح الطريق أمام تطوير منطقة صناعية ذات معايير عالية تخدم محافظة بيت لحم. وبدوره أفاد رئيس بلدية بيت لحم أن المشروع سوف يخدم جميع بلديات ومجالس المحافظة مشيراً أن الشراكة هي سبب نجاح المشروع والهدف الأساس هو إفادة جميع مواطني المحافظة من خلال تحسين الخدمات وضمان الصحة العامة في المنطقة خاصة بعد ظهور ظاهرة تهريب المواشي المريضة من إسرائيل ليتم ذبحها في مناطقنا، شاكراً الأجهزة الأمنية على سهرها لحماية الوطن والمواطن لمحاربة هذة التعديات.

وبدوره أشار مدير مديرية سلطة جودة البيئة في بيت لحم إلى أن العمل على المشروع هدفه متفق عليه من قبل جميع الشركاء وبإجماع المجتمع المحلي وسلطة جودة البيئة التي عملت منذ مراحله الأولى على متابعة حثيثة مع جميع الجهات المعنية وسوف تستمر لتطبيق كافة الإجرائات القانونية لضمان تحقيق الهدف البيئي والصحي المراد تحقيقه من المشروع.

وتخلل الإجتماع عرض مفصل مقدم من قبل مدير المجلس المشترك لإدارة النفايات الصلبة م. إياد أبو ردينة ومدير دائرة التخطيط والمشاريع في بلدية بيت لحم م. زياد السايح عن المراحل المنجزة من المشروع حيث تم تقديم  شرحاً مفصلاً عن مرافق المنشأة والطريقة التي سوف يتم العمل بها بالمشروع والتي تشمل حظائر للإحتفاظ بالمواشي وفحصها من الأمراض الى حين ذبحها وفق الأصول والتخلص من المخلفات الصلبة والسائلة بطريقة نموذجية تنهي المكاره الصحية وتعود بالفائدة على إقتصاد المنطقة وذلك يتوافق مع الأهداف التنموية المستدامة الخاصة بالأمم المتحدة لعام 2030.

إختتم اللقاء سلمان, شكر جميع الشركاء الذين ساهموا في إنجاح المشروع وبالخصوص بلدية العبيدية، وأعلمهم بمبادرة بلدية بيت لحم لحل مشكلة الكلاب الضالة بطريقة إنسانية من خلال جمعها وإبعادها عن المواطنين لإزالة الخطر عنهم داعياً الشركاء على خطو خطوات مماثلة للتي اتخدت في مشروع مسلخ بيت لحم والمشاركة في حل هذة المشكلة التي تواجه جميع مدن المحافظة.

مباشر من ساحة المهد