رئيسة بلدية بيت لحم تشارك في ملتقى مجموعة السبع للحوار بين النساء بدعوة من ميركل وبحضور ملكة الأردن ورئيسة ليبريا

2015-09-18 08:47:47
)

شاركت رئيسة بلدية بيت لحم الأستاذة فيرا بابون يوم الأربعاء والخميس الماضيين  في ملتقى مجموعة السبع للحوار بين النساء في العاصمة الألمانية برلين،  بدعوة من المستشارة الألمانية د. انجيلا ميركيل، وبحضور  عدد كبير من نخبة نساء العالم من بينهن الملكة رانية العبدالله ورئيسة ليبريا، وغيرهن من النساء الممثلات للمجتمع المدني والعاملات في الحقل العلمي والبحوث، وإدارة الأعمال والنقابات والمنظمات غير الحكومية، ومنظمة الأمم المتحدة، والساعيات من اجل احقاق المساواة والعدالة في العالم.

وتكمن أهمية المشاركة في الملتقى لمناقشة قضية تمكين النساء  حول العالم، وتشجيع استكمال العمل فيما يخص المساواة من ناحية النوع الاجتماعي، والعمل الجاد من أجل التغلب على العنف ضد النساء بشكل عام والعنف الجنسي بشكل خاص، بالإضافة الى مناقشة امكانية تحقيق الإستدامة، وكيفية توظيف تكنولوجيا المعلومات  المختلفة فيما يخص قضايا تمكين المرأة وخاصة بعد حالة النزوح الذي يتعرض له الشرق الأوسط بشكل خاص والعالم بشكل عام.

وجاءت كلمة رئيسة بلدية بيت لحم الأستاذة بابون خلال الملتقى كالتالي "في هذا الملتقى الاستراتيجي، أشارككم كرئيسة بلدية مدينة بيت لحم الفلسطنية بكل ما يمثله هذا المنصب من تحديات جمة نتيجة الحصار والاحتلال والجدرنة، وفي نفس الوقت أشارككم كباحثة في شؤون المرأة الفلسطنية والعربية التي تعيش كل تحديات واقعها الفلسطيني، العربي، والشرق أوسطي. ان التطورات والاحداث التي تعيشها المرأة العربية في الدول العربية المجاورة وحالة النزوح، التشرد واللجوء التي تتعرض لها كما باقي أبناء امتها، وضع المرأة العربية في حالة التوجه نحو المجهول ورحلة لجوء ابجدياتها استغلال وقمع والتعرض لسلامة وكرامة وحياة هذه المرأة العربية كما أبناء امتها. 
في فلسطين، نحن النساء الفلسطينيات كما الشعب الفلسطيني كافة، ونتيجة مماراسات الاحتلال الاسرائيلي نعيش حالة حصار وجدرنة ومصادرة ،وسيطرة على الارض والهواء معا، حالة ابجدياتها ايضا القمع، الاستغلال، والتعرض لسلامة وكرامة وحياة المرأة الفلسطنية كما أبناء شعبها. 
ان التمثيل النسوي الاممي في هذا الملتقى هو جزء من منظومة اممية وضعت معايير للعدالة والمساواة بين الشعوب. أين هي هذه اللوائح وكيف تطبق بين الامم؟
ما دور المرأة الاممية في هذا لسياق؟ "

كما وإلتقت بابون خلال زيارتها  برئيس الحزب الديموقراطي الإجتماعي رائد صالح الذي أبدا رغبة بالتعاون بخصوص برلين وبيت لحم، فضلا  عن لقائها بسفيرة دولة فلسطين لدى ألمانيا د. خلود دعيبس والتي شاركتها بحضور إحتفال تكريم الملكة رانيا وتسليمها جائزة والثر راثينو، كما وقدمت بابون لميركل ولرئيسة البعثة الإفريقية البحث العلمي الذي شاركت بإنجاز أحد فصوله، تحت عنوان "شهرزاد اليوم: نساء فلسطينيات يستخدمن التقنية ليُسمعن أصواتهن و يُحدثن التغيير" 2014، وخاصة أن أحد محاور الملتقى هو استخدام تكنولوجيا المعلومات في قضايا التمكين وخاصة تمكين المرأة.

مباشر من ساحة المهد