رئيسة بلدية بيت لحم توقع إتفاقية توأمة مع كوبان رويناس ومذكرة إعلان نوايا لتوقيع توأمة مع تيغوسيغالبا في هندوراس ومدينة سان سلفادور تمنحها مواطنة شرف

2017-02-15 11:57:13
)

بعد أن شاركت مع اللجنة الخاصة بحقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف التابعة للأمم المتحدة في أعمال المؤتمر الذي عقد في نيكاراغوا تحت عنوان (بناء الجسور مع الشتات الفلسطيني في أمريكا الوسطى)، زارت رئيسة بلدية بيت لحم الأستاذة فيرا بابون  هندوراس وجمهورية السلفادور، حيث تعتبر هذه الزيارة الرسمية الأولى لرئيس بلدية بيت لحم بهدف اللقاءات الرسمية وتوقيع الإتفاقيات والتواصل مع المغتربين، وذلك بحضور  سفير فلسطين لدى نيكاراغوا والسلفادور وهندوراس  محمد عمر، ورئيس بلدية بيت جالا  نقولا خميس.

وفي هندوراس وقعت بابون  إتفاقية توأمة مع مدينة كوبان رويناس يمثلها رئيس البلدية حلمي جقمان ذو الأصول التلحمية كما أن جده الأكبر صالح جقمان شغل منصب رئيس بلدية بيت لحم بين العام 1917 -1921، وتشترك هذه المدينة مع بيت لحم كونها مدرجة على قائمة التراث العالمي اليونسكو فهي مدينة أثرية إشتهرت بحضارة المايا، وجاءت هذه التوأمة  بهدف التنمية والدعم المشترك، وتبادل الخبرات بما يضمن النهوض بالجوانب الثقافية والتاريخية والاجتماعية والدينية والتكنولوجية، والعمل لصالح القضية الفلسطينية، والمساهمة في حل المشاكل الحضرية والحفاظ على البيئة، وإبراز وتعزيز التراث الثقافي.

كما وقعت بابون مذكرة إعلان نوايا لتوقيع إتفاقية توأمة مع مدينة تيغوسيغالبا عاصمة هندوراس ممثلة برئيس بلديتها نصري عصفورة زبلح والذي ينحدر أيضا إلى أصول فلسطينية تلحمية، وجاء توقيع هذه المذكرة بهدف إنشاء روابط الأخوة بين المدينتين وتوقيع إتفاقية توأمة فيما بعد، وتعزيز الصداقة والتبادلات التعليمية والرياضية والثقافية والتكنولوجية والتجارية والسياحية بين تيغوسيغالبا وبيت لحم، كما أن بابون سلطت الضوء على قضية ترميم كنيسة المهد وأهمية الدعم، ومن جانبهم أعلنوا عن نيتهم دعم ترميم أحد أعمدة كنيسة المهد. كما قدم رئيس بلدية تيغوسيغالبا مفتاح المدينة لبابون والتي بدورها قدمت نجمة بيت لحم وكتابا عن المدينة.

وفي إطار زيارتها إلى السلفادور إلتقت بابون برئيس بلدية سان سلفادور نجيب بوكيلة قطان والذي سلم بابون مواطنة شرف، وبدورها قدمت بابون له كتاباً عن مدينة بيت لحم ودعته للتبرع لصالح ترميم كنيسة المهد، وبدوره أكد أيضا بأنه سيمول ترميم أحد أعمدة الكنيسة، ويذكر أن رئيس بلدية سان سلفادور ينحدر من أصول فلسطينية تلحمية، وإلتقت بابون أيضا بوزراء السياحة والإقتصاد، والشؤون الخارجية في السلفادور.

وفي سياق زيارتها إلى هندوراس والسلفادور إلتقت بابون بأبناء الوطن والمحافظة المغتربين وتحدثت عن مؤتمر مغتربي أبناء محافظة بيت لحم الذي حمل عنوان العودة إلى الجذور وأهم المخرجات، كما أشارت إلى إعلان ماناغوا للشتات الفلسطيني والذي تضمن تعزیز التعاون بین مختلف الجالیات في الشتات وتوحید الجھود من اجل انھاء الاحتلال والدفاع عن الحقوق المشروعة للشعب الفلسطیني، بالإضافة  إلى توحید جھود الشتات في دول امیركا الوسطى بھدف التحول الى قوة اقلیمیة.

وفي سان سلفادور  زارت بابون ضريح رئيس اساقفة روميرو، ورافقها  رئيس بلدية سان سلفادور، وعدد من أبناء المحافظة المغتربين.

مباشر من ساحة المهد