مخيم عايدة

2014-11-30 15:21:15

تأسس عام 1950 بين مدينتي بيت لحم وبيت جالا. ويمتد فوق مساحة من الأرض تبلغ 0,71 كيلومتر مربع استأجرتها الأونروا من الحكومة الأردنية، ويقع في شمال مدينة بيت لحم. وتعود تسمية مخيم عايدة بهذا الاسم، نسبة إلى صاحبة الأرض التي أسس وأقيم عليها المخيم، حيث كان به قهوة تسمى قهوة عايدة، ونظرا لارتباط الاسم بالعودة حافظ أهل المخيم على هذا الاسم أملا بالعودة إلى أراضيهم داخل الخط الأخضر.

ويعود تأسيس هذا المخيم لعام 1948م، وينتمي اللاجئون الأصليون في المخيم إلى 43 قرية دمرتها قوات الاحتلال الإسرائيلي عامي 1948 و1967، 17 قرية منها تابعة للجزء الغربي من منطقتي القدس والخليل، منها قرية الولجة، وخربة العمر، وقبو، وعجور، وقرية علّار، ودير أبان، والمالحة، ورأس أبو عمار، وبيت نتيف.

ويعيش في المخيم أكثر من 4700 لاجئ مسجل، يحصلون على الخدمات المقدمة من الأونروا. وسكان المخيم يعانون من مشاكل عدة تتمثل إحداها بوجود نسبة بطالة تبلغ 64%، كما يعاني 8.7% من السكان من فقر مدقع. وإضافة إلى ذلك، فإن المخيم يعاني من مشكلة الاكتظاظ السكاني الشديد، والبنية التحتية التالفة وأزمة شبكة المياه والمجاري بالإضافة إلى أزمة المياه المتمثلة بانقطاع المياه لفترات طويلة في فصل الصيف في عدة أحياء من المخيم. كما يعاني المخيم من مشاكل أخرى كعدم توفر مرافق صحية فيه، وعدم وجود مكب نفايات صحي.

وقد تعرض المخيم لصعوبة شديدة بشكل خاص خلال الانتفاضة الثانية عندما أصيبت المدرسة بأضرار بالغة علاوة على أنه تم تدمير 29 وحدة سكنية خلال الاجتياح الإسرائيلي.

 (دليل مخيم عايدة – معهد الأبحاث التطبيقية أريج 2010) + (www.unrwa.org)

مباشر من ساحة المهد