كلمة رئيس بلدية بيت لحم

2014-12-11 09:53:57

إخوتي وأخواتي أبناء بيت لحم الأعزّاء،

        مدينة الميلاد، منبع الصّداقة والإخاء والمساواة على جميع الأصعدة، وتأكيداً على قدسيَة المكان والالتزام الوثيق بالاحترام المتبادل والتعايش المتين المشترك بين المسيحية و الإسلام، هي كالقصة تحكي عن الإنسان والشجر والحجر، عن الآثار والمكتسبات، وهي مقصدٌ للزوار والسياح والحجاج من جميع أنحاء العالم، هلمّوا نمضي يداً بيد ساعين لبناء مدينة ناهضة معطاءة تحمل عبَق تاريخ آبائنا وأجدادنا وتليق بأبنائنا وأحفادنا، وتزهو بإنجازات أجيالها المتتالية؛ إن بيت لحم تنادي جميع أبنائها، هلموا معاً نلبي النداء، تعالوا جميعاً نجمع الشمل ونرصّ الصفوف لنصنع من مدينتنا لؤلؤة سرمدية يتباهى بـها الأبناء ويفتخر بـها كل إنسان، فيعطي كل منا أفضل ما عنده لبيت لحم فنكبر بعين الله والوطن ويكبر فينا الوطن. نعلم كم هي المسؤولية كبيرة وصعبة، ولكن وبفضل ثقتكم وتعاونكم ستزول الصعاب و نواجه كل العقبات لتطوير المدينة.

جميعنا في الميزان أقرب إلى العدم وفي الزمان لا نشكّل برهة، ولكن وفي برهة من الزمان وقفتم جميعكم وقلتم كلمتكم فرجّحتم كفة الميزان وكانت كلمتكم كلمة حق، وها نحن اليوم ننحني أمام إرادتكم ونتقبّل المسؤولية بكل فخر وإعتزاز، بكل تواضع وشغف، ونمدّ يد العون للجميع لنفلح في دورتنا الزمنية و نرقى بمدينتا نحو الازدهار .

كما إنّا جميعاً نُحِب هذه المدينة ونريد العطاء، فليكن شعارنا قول السيد المسيح أن نخدم بعضنا وليكن كبيرنا خادمنا، فمنذ نشأة مجلس الاختيارية عام 1876 و أول مجلس بلدي عام 1895 تسعى بلدية بيت لحم جاهدةً بسواعد أبنائها لتنمية وتطوير خدماتها ومرافقها وتنفيذ الأعمال التطويرية وتقديم الخدمات الأساسية الحيوية للمجتمع المحلي، وفي الوقت ذاته تعبّر عن مصالح السكان وحاجاتهم لأنها تؤمن بأهمية العمل الجماعي والمشاركة الفاعلة لأبنائها من أجل رِفعة المدينة وعلو شأنها من خلال اللقاءات الأسبوعية مع لجان الحارات والمواطنين، بهدف تعزيز التواصل ومتابعة أمور المدينة واحتياجات المواطنين عن كثب.

إن من سمات العصر الراهن التفاعل المجتمعي بين السكان والبلدية، وهذا يتطلب توافق المصالح و الجهود المشتركة، لا أن نكتفي بالمراقبة وانتظار الظروف المواتية للتدخل، بل من الواجب أن نبادر ونقف بقوة صفاً واحداً متعاونين معاً لدعم البلدية وبناء علاقات شراكة مستديمة مع المؤسسات والفعاليات في المدينة، وفي هذا الإطار أدعوكم جميعاً للتعاون مع البلدية لتحقيق الخطة الاستراتيجية التي أكّدنا على أهميّة مشاركة المواطن فيها. و أغتنمها فرصة لأتوجه للجميع و أقول لهم: "زوروا بيت لحم و امكثوا فيها و اختلطوا بسكانها، استثمروا فيها فهي بحاجة لكم كما سكانها أيضاً".

و أدعوكم جميعاً للتواصل مع البلدية من خلال موقعها الالكتروني وعلى شبكات التواصل الاجتماعي، كما يهمنا أن نطّلع على أفكاركم وملاحظاتكم و مقترحاتكم من أجل تطوير بيت لحم.

ودمتم.

                                                                                                                                                                       فيرا بابون

                                                                                                                                                                 رئيس بلدية بيت لحم

مباشر من ساحة المهد